كيف تسوّق منتج جديد بنجاح؟ - مؤسسة النصف الممتلئ للحلول الرقمية

كيف تسوّق منتج جديد بنجاح؟

الخطوة التالية بعد إطلاق المنتج ولتحقق هدفك الأول وهو زيادة المبيعات هي أن تحدد استراتيجية فعالة تساعدك على تسويق منتج جديد بنجاح، التسويق دون أن تحدد استراتيجية سيكلفك الكثير من الجهد والمال والوقت، ما الذي تفعله شركة ما لتسويق منتج جديد بنجاح؟

قبل تسويق منتج جديد ابدأ بدراسة المنافسين

مراجعة المواد التسويقية للمنافسين في السوق خطوة أساسية للنجاح في التسويق لمنتج جديد، تمنحك دراسة استراتيجيات المنافسين التسويقية فرصة مهمة جدا للتعلم من نجاحهم وأخطائهم، وتجنبك التقليد والتكرار، ووضع استراتيجية تسويقية فريدة.

يمكن مراقبة الطريقة التي يسوق بها منافسوك من خلال إجراء أبحاث السوق، والاطلاع على المحتوى الذي يقدمونه، تواجدهم على مواقع التواصل الاجتماعي، البيانات والتقارير والإحصائيات التي تُنشر، التحدث مع العملاء، حضور المؤتمرات والمعارض، إجراء استطلاعات الرأي.. إلخ، يمكن أن يساعدك أيضا تحليل السوات الرباعي SWOT، في فهم موقعك بين منافسيك من خلال دراسة نقاط القوة ونقاط الضعف والتهديدات والفرص، وتحليل نقاط قوة أعمال منافسيك، ثم اكتشف  كيف يمكنك الاستفادة من هذه العوامل.

الميزة التنافسية هي جوهر تسويق أي منتج جديد

تحتاج لخلق قيمة فريدة وميزة تنافسية لكي تميز نفسك عن منافسيك وتنجح في تسويق منتج جديد، والميزة التنافسية هي مجموعة المزايا والميزات في منتجك أو خدمتك، التي تكون فريدة وتلبي احتياجات العملاء وتوقعاتهم، ببساطة، الميزة التنافسية هي أن  تعرف لماذا سيرغب العملاء في الشراء منك بدل اختيار قطاعٍ واسع من المنافسين في السوق، وتمكّنك الميزة التنافسية من إنشاء قيمة لعملائك لا يستطيع منافسوك تحقيقها، قد تكون ميزتك التنافسية على سبيل المثال أن تقدم أسعارا أقل، خدمة أسرع، خدمة عملاء أفضل، موقعا جغرافيا أكثر ملاءمة، جودة أعلى، أو عوامل أخرى..

استهدف العميل المثالي

إذا كنت لا تفهم عملاءك، فلا يمكنك تحديد سبب تفضيلهم لنشاطك التجاري، تنجح جهودك في التسويق لمنتج جديد إذا تمكنت فحص خصائص الأشخاص الذين من المرجح أنهم سيشترون منك لمساعدتك على استهداف العميل المثالي، وذلك بالاطلاع على مجموعات المستهلكين الذين يشترون منتجات مماثلة

تستخدم العلامات التجارية الرائدة بيانات وإحصاءات المستهلكين والمتسوقين لزيادة عائد الاستثمار والاحتفاظ بالعملاء والمستهلكين والعثور على فرص جديدة وأسواق جديدة، لتستهدف الجمهور المناسب حدد الصفات الديموغرافية لقاعدة عملائك، هل تبيع منتجاتك للشركات B2B أم الأفراد B2C؟ إذا كنت تستهدف الشركات يجب أن تكتشف نوع الشركات التي تبيعها منتجاتك؟  إذا كنت تستهدف الأفراد ينبغي أن تحدد أعمارهم وجنسهم ودخلهم.. إلخ.

اقترب من عملائك على المستوى الشخصي، تعرف على هواياتهم، اهتماماتهم، واعرف أي جانب من جوانب عملك أو منتجك يمكن أن يحدث صدى لديهم؟ هل يقدّرون الميزات الفريدة التي يقدمها منتجك أو خدمتك؟ وما مدى استعدادهم للشراء منك، تنجح حملات شركة آبل التسويقية على سبيل المثال لأنها تستهدف جمهور العملاء من الشباب ذوي الدخل المرتفع، والذين يهتمون بكل جديد في عالم التقنية.

 حدد استراتيجيتك التسويقية

عندما تضمن أن يحمل منتجك على ميزة تنافسية، وتحصل على ما يكفي من معلومات عن منافسيك وعملائك المحتملين، حدد استراتيجية تسويقية يمكنها أن تساعدك على تحقيق النجاح في تسويق منتج جديد، ستحتاج إلى استخدام مجموعة متنوعة من أساليب التسويق والإعلان لاستكشاف جدوى المنتج الجديد، ومدى فعالية خططك التسويقية، يمكن أن تختار التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عبر وسائل الإعلام التقليدية أو عبر وكلاء معتمدين، أو من خلال إرسال بيان رسمي لوسائل الإعلام.

إطلاق حملتك التسويقية

تهدف الحملات التسويقية إما لزيادة الوعي بالعلامة التجارية، زيادة نسبة المبيعات، تعزيز ولاء العملاء، تثقيف العملاء أو غيرها ولكن الهدف من حملة التسويق لمنتج جديد هي التعريف بمنتج جديد في السوق، صمم خطة تسويقية تتناسب مع الجمهور، فاستهداف جمهور من النساء يختلف عن استهداف جمهور الذكور، واستهداف الأفراد يختلف عن استهداف الشركات.. وهكذا، ينبغي اختيار القنوات المناسبة لإطلاق الحملة، وتحديد مدة زمنية لإطلاقها، وإنهائها، لا يمكن أن تبقى الحملة لمدة سنة مثلا، عندما تنتهي من إطلاق حملة تسويق منتج جديد، قم بإجراء تقييم، واطرح الأسئلة التالية أثناء المراجعة:

  • هل حققت الأهداف؟ إذا لم يكن كذلك ، لماذا؟
  • هل كان عرضك يلبي جمهورك المستهدف؟ إذا لم يكن الأمر كذلك، فما الذي يمكنك تقديمه؟
  • هل يجب تغيير أي شيء في المرة القادمة التي تطلق فيها الحملة؟
  • ماذا تعلمت من هذه الحملة بحيث  يمكنك استخدامه في حملتك التالية لهذا الجمهور؟

في السابق لم يكن تسويق منتج جديد أمرا ممكنا لكثير من الشركات الناشئة،  ولكن بفضل انفتاح العلامات التجارية على التكنولوجيا، وانتشار شبكات التواصل الاجتماعي بشكل واسع بين المستخدمين؛ أصبح التسويق لمنتج جديد أسهل من قبل وبأقل التكاليف، ولكنّ ضمان نجاح الحملة التسويقية  يتطلّبُ استهداف العميل المناسب، إعداد خطة فعالة، تحديد الأهداف وإعداد جدول زمني لإطلاق الحملة التسويقية بنجاح